في حديث: خير اُمّتي أبوبكر ثم عمر

ومنها: وقوله عليه السلام: «خير أمتي أبو بكر ثم عمر».
أقول:
هذا الحديث مذيّل بذيل يدلّ على أفضلية أمير المؤمنين عليه السلام، رووه عن عائشة قالت: «قلت: يا رسول اللّه، من خير الناس بعدك؟ قال: أبو بكر. قلت: ثم من؟ قال: عمر.
قالت فاطمة: يا رسول اللّه، لم تقل في عليّ شيئاً!
قال: يا فاطمة، علي نفسي، فمن رأيتيه يقول في نفسه شيئاً؟».
ولهذا، فقد تكلّم في سنده بعض علمائهم(1). لكن السّعد التفتازاني أسقط الذيل تبعاً لشيخه العضد الإيجي ليتم الاستدلال!


(1) راجع: تنزيه الشريعة 1 / 367.

شرح منهاج الكرامة في معرفة الإمامة (3) تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله))

تم السحب من: http://al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=29&mid=390&pgid=4927