المورد السابع: قال رسول الله: أنفذوا جيش اُسامه، لعن الله المتخلّف...

المورد السّابع
قال قدس سره: وقال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله في مرض موته مرةً بعد اُخرى مكرّراً لذلك: أنفذوا جيش أسامة، لعن اللّه المتخلّف عن جيش أسامة.
وكان الثلاثة معه... .
الشرح:
قد تقدّم بعض الكلام على هذا المورد سابقاً... .
وإن بعث أسامة بن زيد من ضروريات التاريخ، وكذا تأكيد النبي صلّى اللّه عليه وآله عليه، وكذا كون الثلاثة فيه، ولذا كان هذا الموضع من أشدّ المواضع إشكالاً وأكثرها أهميّة، وما زال القوم في اضطراب وحيرة في حلّ المشكلة ورفع الإشكال.
وقد ذكر علماؤنا الإشكال من جهات.

شرح منهاج الكرامة في معرفة الإمامة (3) تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله))

تم السحب من: http://al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=29&mid=387&pgid=4757