سورة البلد

(سورة البلد)
(وَوَالِد وَمَا وَلَدَ)(1).
روى الحاكم الحسكاني باسناده عن أبي جعفر في قول الله عزّوجل: (وَوَالِد وَمَا وَلَدَ) قال: «الوالد أميرالمؤمنين، وما ولد، الحسن والحسين»(2).
روى شرف الدين باسناده عن جابر بن يزيد، قال: «سأل أبا جعفر عليه السلام عن قول الله عزّوجل (وَوَالِد وَمَا وَلَدَ) قال: يعني علياً وما ولد من الأئمة».
وروى باسناده عن أبي عبد الله عليه السلام في قول الله عزّوجل (وَأَنتَ حِلٌّ بِهَذَا الْبَلَدِ)قال: يعني رسول الله صلّى الله عليه وآله، قلت (وَوَالِد وَمَا وَلَدَ) قال: علي وما ولد».
وروي باسناده عن أبي بكر الحضرمي عن أبي جعفر عليه السلام قال: «قال لي يا أبا بكر: قول الله عزّوجل: ووالد وما ولد هو علي بن أبي طالب وما ولد الحسن والحسين عليهم السلام»(3).
(فَلاَ اقْتَحَمَ الْعَقَبَةَ)(4).
روى الحاكم الحسكاني باسناده عن أبي جعفر، وسئل عن قول الله تعالى: (فَلاَ اقْتَحَمَ الْعَقَبَةَ) فضرب بيده الى صدره فقال: نحن العقبة ومن اقتحمها نجا(5).
وروى شرف الدين باسناده عن الإمام جعفر بن محمّد عليهما السلام في قوله عزّوجل (فَلاَ اقْتَحَمَ الْعَقَبَةَ) قال: نحن العقبة ومن اقتحمها نجا، وبنا فك الله رقابكم من النار(6).
روى المحدث البحراني باسناده عن ابان قال: «سألت أبا عبد الله عليه السلام عن هذه الآية (فَلاَ اقْتَحَمَ الْعَقَبَةَ) قال: يا أبان، هل بلغك من أحد فيها شيء؟ فقلت: لا، فقال: نحن العقبة، فلا يصعد الينا الاّ من كان منا، ثم قال: يا ابان ألا ازيدك فيها حرفاً خيراً لك من الدنيا وما فيها؟ قلت بلى، قال: رقبة الناس مماليك النار كلّهم غيرك وغير اصحابكم فككّم الله منها قلت: بما فكنا منها؟ قال: بولايتكم أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام»(7).

(1) سورة البلد: 3.
(2) شواهد التنزيل ج2 ص331 رقم /1090.
(3) تأويل الآيات الظاهرة ص447.
(4) سورة البلد: 11.
(5) شواهد التنزيل ج2 ص332 رقم /1092.
(6) تأويل الآيات الظاهرة ص448.
(7) تفسير البرهان. ج4 ص465 رقم /8.

قادتنا كيف نعرفهم (الجزء الثاني) تأليف: (آية الله العظمى السيد محمد هادي الحسيني الميلاني)

تم السحب من: http://al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=19&mid=231&pgid=2583