تحت قسم: توثيق حديث - حول حديثتوثيق حديث - حول حديث

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَانِ الرَّحِيمِ - اَللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى فَاطِمَةَ وَ أَبِيهَا وَ بَعْلِهَا وَ بَنِيهَا وَ السِّرِّ الْمُسْتَوْدَعِ فِيهَا بِعَدَدِ مَا اَحَاطَ بِه عِلْمُكَ..
سماحة العلامة الفهامة البحاثة المحقق صاحب علم الولاء المدافع عن ولاية أهل البيت صلوات الله عليهم أجمعين آية الله السيد علي الحسيني الميلاني حفظه الله تعالى:
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته؛
ما هو موقفكم الشريف حول هذه الرواية الشريفة:
قال أيضاً العلامة المرندي رحمه الله، في مجمع النورين، فصل في خطبة الزهراء عليها السلام: و عن معراج النبوة: أنها قالت في وصيتها لعلي: إذا دفنتني ادفن معي هذا الكاغذ الّذي في الحقّة؛ فقال لها سيّد الوصيّين: بحقّ النبيّ أخبرني بما فيه. قالت: حين أراد أن يزوّجني أبي منك، قال لي: زوّجتك من عليّ صداق أربعمائة درهم، قلت: رضيت عليّاً، و لا أرضى بصداق أربعمائة درهم. فجاء جبرئيل، فقال: يا رسول الله، يقول الله عزّ و جلّ: الجنّة و ما فيها صداق فاطمة، قلت: لا أرضى. قال: أيّ شي‏ء تريدين؟ قلت: أريد أمّتك، لأنّ قلبک مشغول بأمّتك. فرجع جبرئيل، ثمّ جاء بهذا الكتاب، مكتوب: شفاعة أمّة محمّد صداق فاطمة. فإذا كان يوم القيامة، أقول: إلهي هذه قبالة شفاعة أمّة محمّد صلّى الله عليه و آله.
إبنكم الصغير علي بن محمد آل عزيز البروجردي عفي عنهما

بسمه تعالى
السلام عليكم
المضمون ـ وهو كونها عليها السّلام بصدد نجاة اُمّة أبيها صلّى الله عليه وآله ـ حق، لكنّ المراد من الأمّة هنا خصوص المحبّين لها ولبعلها وبنيها.
8149
آية الله السيد علي الحسيني الميلاني حفظه الله