تحت قسم: توثيق حديث - حول حديثتوثيق حديث - حول حديث

هنالك اشخاص بحجّة العولمة وتجديد الخطاب الديني وكونهم مثقّفين كما يسمّون انفسهم يقومون بالتشكيك في كثير من اعتقاداتنا وولائياتنا .. ومن جملة ما يطرحونه ان حديث الكساء الشريف لا سند له ومضمونه غلو في اهل البيت (ع) او ترف فكري ! رغم ان آية الله بهجت (ره) يقول ان العاقل يدرك ان هذا الحديث المبارك لا يحتاج الى سند وفيه العديد من المعجزات والكرامات فضلا عن ان سنده موجود في العوالم .. فما رايكم بسند حديث الكساء الوارد في كتاب العوالم ؟ وهل في متنه اشكال كما يدّعي اولئك ؟ ولو فرضنا انه ضعيف سندا الا تجبره قاعدة التسامح في ادلة السنن او القراءة بقصد رجاء المطلوبية ؟
واخيرا هل تنصحوننا بقراءته والمداومة عليه او تركه وعدم الاهتمام به كما يقول بعض المشككين ؟
اسالكم الدعاء .. ابنكم البار

بسمه تعالى
السلام عليكم
من قرأ حديث الكساء رجاءً للثواب اُعطي الأجر والثواب، وتشكيك المشككين لا يُصغى إليه لأنهم إمّا جهلة وإمّا مغرضون.
وفقكم الله
6309
آية الله السيد علي الحسيني الميلاني حفظه الله