تحت قسم: الأحكام الشرعية والأمور المستحدثةالأحكام الشرعية والأمور المستحدثة

السلام عليكم
سمعت من اشكالاً يتعلق بجواز النظر الى ام الزوجة حاصله انه لا ملازمة بين حرمة الزواج و جواز النظر و الآية التي تصرح بالحرمة فيها ام الزوجة و التي فيها جواز ابداء الزينة ليس فيها ام الزوجة اضافة الى عدم وجود نص صريح في ان ام الزوجة يجوز النظر اليها والروايات التي فيها ان ام الزوجة محرم او من المحارم غاية ماتدل انها لا يجوز الزواج بها اما جواز النظر فليس فيها ما يدل على جوازه بل لا يوجد في التاريخ بغض النظر عن الروايات ما يوجد فيه ان احد الأئمة او اصحابهم كان يرى ام زوجته او غير ذلك مما يكشف عن قيام السيرة على ذلك فإن أمراً كهذا يقتضي أن يكون واضحا وعليه شواهدا تاريخية وروائية في حين أنه لاتوجد عليه شواهد بل حتى السيد الخوئي رحمه الله استدل عليه بروايات تغسيل المحارم في حين ان امراً كثير الابتلاء كهذا يقتضي ان تكون الادلة عليه واضحة و ايضا كلمة المحارم ليس لها معنىً واضح فانه ان كان المقصود منها من يحرم نكاحها مؤبدا نرى انه توجد اصناف من النساء يحرم النكاح منها مؤبدا ولكن لم يقل احد انها من المحارم

بسمه تعالى
السلام عليكم
لا خلاف بين أصحابنا في جواز النظر إلى المحارم التي يحرم عليه نكاحهنّ، ولهم على ذلك الأدلّة من الكتاب والأخبار.
8128
آية الله السيد علي الحسيني الميلاني حفظه الله