الشرط الثاني: العدالة

الشرط الثاني: العدالة
بأنْ يكون عادلاً في أحكامه، وفي سيرته وسلوكه مع الناس، وفي أحكامه عندما يتصدى لرفع نزاع بين المسلمين، أن يكون عادلاً عندما يريد أن يقسّم بينهم بيت المال، أن يكون عادلاً في تصرّفاته المختلفة المتعلّقة بالشؤون الشخصية والعامة.

محاضرات في الاعتقادات (القسم الأول) تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني (دام ظله))

تم السحب من: http://al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=30&mid=368&pgid=4257