سورة العلق

(سورة العلق)
(اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الاِْنسَانَ مِنْ عَلَق * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الاَْكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الاِْنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ)(1).
روى علي بن إبراهيم باسناده عن أبي جعفر عليه السلام، قال: نزل جبرئيل على محمّد صلّى الله عليه وآله، فقال: يا محمّد اقرأ قال: وما أقرأ؟ قال إقرأ باسم ربك الذي خلق يعني خلق نورك الأقدم قبل الأشياء خلق الانسان من علق. يعني خلقك من نطفة وشقّ منك علياً (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الاِْنسَانَ مِنْ عَلَق * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الاَْكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ) يعني علم علي بن أبي طالب (عَلَّمَ الاِْنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ) يعني علم علياً ما لم يعلم قبل ذلك(2).

(1) سورة العلق: 1ـ5.
(2) تفسير القمي ج2 ص430.

قادتنا كيف نعرفهم (الجزء الثاني) تأليف: (آية الله العظمى السيد محمد هادي الحسيني الميلاني)

تم السحب من: http://al-milani.com/library/lib-pg.php?booid=19&mid=231&pgid=2589