رد نسبة القدح الى الترمذي

رد نسبة القدح الى الترمذي
ونسبة القدح في حديث أنا مدينة العلم إلى الترمذي كذب محض لوجوه:
(1) نقل جماعة الحديث عن صحيح الترمذي
فقد نقل ابن طلحة الشافعي وابن تيميّة وابن روزبهان وابن حجر المكي وآخرون حديث مدينة العلم عن الترمذي، بل لقد رواه السيوطي عن الترمذي في مقام الردّ على طعن ابن الجوزي فقال: «حديث ق ك: أنا مدينة العلم وعلي بابها. أورده من حديث علي وابن عباس وجابر.
قلت: حديث علي أخرجه الترمذي والحاكم، وحديث ابن عباس أخرجه الحاكم والطبراني، وحديث جابر أخرجه الحاكم...».
وقال السّيوطي في اللآلي المصنوعة بعد ذكر قدح ابن الجوزي: «قلت: حديث علي أخرجه الترمذي...».
فكأنّه يقول لابن الجوزي: كيف تورد حديث مدينة العلم من حديث علي في الموضوعات وتقدح فيه وقد أخرجه الترمذي...؟!
وقد نقل الشوكاني في الفوائد المجموعة القدح في هذا الحديث عن بعض المتعنّتين ثمّ قال: «وأجيب عن ذلك بأنّ محمد بن جعفر البغدادي الفيدي قد وثّقه يحيى بن معين، وأن أبا الصلت الهروي قد وثّقه ابن معين والحاكم، وقد سئل عن هذا الحديث فقال: صحيح، وأخرجه الترمذي عن علي مرفوعاً، وأخرجه الحاكم في المستدرك عن ابن عباس مرفوعاً وقال: صحيح الإسناد...».

أنا مدينة العلم وعلي بابها تأليف: (آية الله السيد علي الحسيني الميلاني)

تم السحب من: http://al-milani.com/eref/lib-pg.php?booid=41&mid=227&pgid=1431